آخر الأخبار

الاتحاد الأفريقي: مستعدون لدعم “الاتفاق الإطاري” بالسودان

الخرطوم – سلا نيوز

أعلن رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي، الأحد، استعدادهم لتقديم كامل الدعم والمساندة للاتفاق الإطاري بما يحقق استقرار السودان وعودته للاتحاد الأفريقي.

وأوضح خلال لقائه نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي، محمد حمدان دقلو “حميدتي”، بالقصر الرئاسي بالعاصمة الخرطوم، في أن “زيارة السودان تأتي في إطار تقديم الدعم والمساندة، وتشجيع الأطراف للمضي قدما نحو تحقيق الاستقرار، من خلال عودة الحكم المدني وتحقيق الانتقال الديمقراطي.”

وأعرب عن “ثقته في قدرة السودانيين على تجاوز الصعوبات التي تواجههم في سبيل التوصل لاتفاق نهائي يحقق تطلعات الشعب.”

وأكد “استعداد مفوضية الاتحاد الافريقي لتقديم كامل الدعم والمساندة للاتفاق الإطاري بما يحقق استقرار السودان وعودته للاتحاد الأفريقي.”

وفي 27 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، قرر الاتحاد الأفريقي تجميد مشاركة السودان في أنشطته، بعد يومين من “استيلاء الجيش السوداني على السلطة وحل الحكومة الانتقالية”.

من جهته أكد نائب رئيس مجلس السيادة، خلال اللقاء، “الالتزام بما تم الاتفاق عليه، بعودة الحكم المدني، من أجل استكمال الفترة الانتقالية، وصولا لمرحلة الانتخابات.”

وأعرب عن “تطلع السودان لمزيد من الدعم للاتفاق الإطاري من أجل تحقيق الاستقرار بالبلاد.”

وفي 5 ديسمبر/ كانون الأول 2022، وقّع مجلس السيادة ومكونات مدنية أبرزها قوى الحرية والتغيير (المجلس المركزي) “الاتفاق الإطاري” لتدشين مرحلة انتقالية جديدة في البلاد.

ويهدف الاتفاق بين السودانيين إلى حل أزمة ممتدة منذ 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، حين فرض البرهان إجراءات استثنائية منها حل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين.

وقبل إجراءات البرهان، بدأت بالسودان في 21 أغسطس/ آب 2019 مرحلة انتقالية كان مقررا أن تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024 ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقَّعت مع الحكومة اتفاق سلام في جوبا عام 2020.

 

شاركها على
اقرأ أيضًا
أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.