آخر الأخبار

السودان: حريصون على التعاون مع البعثة الأممية

الخرطوم- سلا نيوز

أعلنت الخارجية السودانية، الثلاثاء، حرص الحكومة على التعاون مع البعثة الأممية وفق تفويضها الصادر من مجلس الأمن للمساعدة في الانتقال ودعم إجراءات التحول الديمقراطي.

وانعقد اجتماع مشترك بين الحكومة وبعثة الأمم لدعم الانتقال في السودان “يونيتامس”، ورأس الجانب الحكومي، وكيل وزارة الخارجية المكلف، رئيس اللجنة التنفيذية للتنسيق مع البعثة، السفير دفع الله الحاج، ورأس البعثة الأممية، فولكر بيرتس.

وأكد السفير دفع الله وفق بيان للخارجية، “حرص حكومة السودان على التعاون مع البعثة الأممية وفق التفويض الصادر لها من مجلس الأمن ، للمساعدة في الانتقال ودعم إجراءات التحول الديمقراطي، خاصة تقديم الدعم اللازم لمفوضية الانتخابات والمفوضيات الأخري، وحشد الدعم الدولي لإنفاذ إتفاقية سلام جوبا، بما في ذلك الترتيبات الأمنية خاصة نزع السلاح وإعادة الدمج و التسريح و الدعم الفني لمؤسسات إنفاذ القانون.”

من جانبه المبعوث الأممي، “التزام البعثة بدعم عملية الانتقال”.

وأضاف، “على الرغم من التحديات التي عاقت انسياب العون التنموي، إلا أن البعثة ما تزال تبذل الجهد للقيام بواجبها في ظل التفويض، بما في ذلك تنسيق وصول المساعدات الإنسانية للاجئين والنازحين بشكل خاص، ودعم مجهودات الموسم الزراعي، علاوة علي الدعم السياسي لتنفيذ اتفاقية جوبا، ودعم العملية السياسية من أجل الوصول الي توافق وطني لإنجاح الفترة الإنتقالية.”

وأكد الجانبان كذلك على “أهمية توسيع قاعدة السلام بإلحاق بقية الحركات باتفاق السلام في البلاد، ومواصلة تنسيق الجهود بين الطرفين على خلفية المصفوفة التي قدمها السودان لمجلس الأمن، بشأن أولويات مطلوبات دعم الإنتقال في السودان و تنفيذ اتفاقية جوبا.”

ومنذ 25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021، يشهد السودان احتجاجات شعبية تطالب بعودة الحكم المدني الديمقراطي وترفض إجراءات رئيس مجلس السيادة قائد الجيش عبد الفتاح البرهان الاستثنائية التي يعتبرها الرافضون “انقلابا عسكريا”.

ونفى البرهان صحة اتهامه بتنفيذ انقلاب عسكري، وقال إن إجراءاته تهدف إلى “تصحيح مسار المرحلة الانتقالية”، وتعهد بتسليم السلطة عبر انتخابات أو توافق وطني.

 

 

 

 

 

 

شاركها على
اقرأ أيضًا
أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.