آخر الأخبار

ورشة الإصلاح الأمني والعسكري تختتم أعمالها مساء اليوم

الخرطوم- سلا نيوز

تختتم ورشة الاصلاح الأمني والعسكري أعمالها في السابعة من مساء اليوم بقاعة الصداقة بالخرطوم بتلاوة التوصيات والبيان الختامي والكلمات الختامية، ويسبقها إفطار.

ويشارك في الجلسة الختامية ممثلي القوى الموقعة على الاتفاق السياسي الإطاري، وقادة القوات النظامية، وغيرهم من أصحاب المصلحة من قادة العمل السياسي والمجتمع المدني والاعلام، هذا فضلا عن الآلية الثلاثية وممثلي السلك الدبلوماسي.

وستنعقد صباح اليوم الأربعاء 29 مارس جلسة مغلقة للجان صياغة التوصيات، وكانت ورشة الإصلاح الامني والعسكري التي تنظمها الالية الثلاثية والموقعين على الاطاري  بدأت اعمالها يوم الأحد الماضي بحضور رئيس مجلس السيادة القائد العام للجيش الفريق اول عبد الفتاح البرهان ونائبه الفريق اول محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع ولفيف من اصحاب الشأن واستمرت في أعمالها لأربعة ايام على التوالي وتناولت العديد من الأوراق الخاصة بهذا الشأن.

وكانت أعمال الورشة في يومها الثاني اشتملت على نقاشات وحوارات ثرة بين المشاركين والمشاركات عبرت عن تنوعهم العسكري والمدني .

وأما الجلسة الثالثة كانت بعنوان مدخل نظري في العمل الشرطي(إصلاح الشرطة)  والتي قدم فيها أ. إياد الجراح  عرضا افتتاحيا كما قدم اللواء دكتور محمود سليمان ورقة الشرطة حول الإصلاح في ظل نظام ديمقراطي وقام بالتعقيب كل من الفريق دكتور آدم دليل والفريق دكتور محمد عبدالمجيد الطيب وكان في إدارة الجلسة فريق أول دكتور عادل العاجب يعقوب . وناقش المشاركون والمشاركات أيضاً في الجلسة الرابعة تجارب عمل المخابرات (إصلاح المخابرات العامة)  والتي قدم فيها  كريس لوكهام عرضاً إفتتاحياً كما قدم اللواء مكي عوض محمدين ورقة رؤية الإصلاح في جهاز الأمن في ظل نظام ديمقراطي وقام بالتعقيب كل من اللواء مدني الحارث والفريق تاج السر عثمان.

أما اليوم الثالث، استهل بجلسة نظرية مفتوحة تناولت قضايا إصلاح وتطوير المؤسسة العسكرية من منظور عالمي ومقارن، قدمها الخبراء سايمون يازجي، اريك لارسون والبروفيسور روفائيل مارتينيز.

تلى ذلك جلسة اصلاح القوات المسلحة، إصلاح المؤسسة العسكرية، والتي قدم ورقتها اللواء ركن ضياء الدين أحمد العوض، عقب عليها الفريق ركن حاتم السر الدسوقي والفريق ركن معاش كمال عبدالله آدم والعميد ركن مدثر ابراهيم والعقيد بحري ركن علي طبيق وأدار الجلسة فريق ركن معاش ربيع سليمان.

وفي الجلسة الثالثة قدمت قوات الدعم السريع رؤيتها لعملية الاصلاح، قدمها العميد الركن عمر حمدان، وعقب عليها اللواء ركن محمد اور ناصر، وادار الجلسة اللواء ركن عثمان محمد حامد. يذكر أن ورشة الاصلاح الامني والعسكري  تواصل أعمالها بحضور ما يفوق 300 مشاركا ومشاركة.

 

شاركها على
اقرأ أيضًا
أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.