آخر الأخبار

السودان.. تضامن واسع ومساعدات للمتضررين من الفيضانات

الخرطوم- سلا نيوز

أعلنت عدة دول دعمها وتضامنها مع السودان في مواجهة السيول والأمطار التي ضربت أنحاء متفرقة في البلاد، وأسفرت عن سقوط 83 قتيلاً وانهيار عشرات آلاف المنازل والمرافق بشكلٍ كلّي أو جزئي منذ يونيو/حزيران الماضي.

ووجّه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الإثنين، مركز “الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية”، لتسيير جسر جوّي عاجل لنقل مساعدات غذائية وإيوائية لإغاثة المتضرّرين من الفيضانات والسيول.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المشرف العام على المركز قوله إن “توجيه الملك سلمان يعدّ امتدادًا للدعم المتواصل الذي تقدّمه حكومة السعودية وقوفًا مع كافة الدول الشقيقية والصديقة في مثل الظروف والمحن التي تمرّ بها”.

كما أعربت وزارة الخارجية السعودية، الإثنين، عن خالص وصادق مواساتها لما تعرّضت له العديد من الولايات في السودان من أمطار وسيول تسبّبت بوفاة وإصابة عدد من الأشخاص.

وفي إطار التضامن والدعم، شارك السفير القطري لدى السودان، عبد الرحمن بن علي الكبيسي، الإثنين، في وصول أولى المساعدات القطرية إلى المناطق التي عزلتها مياه الفيضانات في منطقة المناقل بولاية الجزيرة وسط البلاد.

وقال الكبيسي: “بدأنا بتوزيع الدفعة الأولى من المساعدات التي تحتوي على (500) خيمة و(50) طناً من المواد الغذائية، وشحنات المساعدات ستتوافد للمتضرّرين خلال الأيام المقبلة (ضمن جسر جوي قطري)”.

من جانبه، أعرب رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، عن مواساة بلاده للسودان جرّاء السيول والأمطار.

جاء ذلك خلال لقاء جمع رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، الإثنين، ومستشار رئيس جنوب السودان للشؤون الأمنية، توت قلواك، في القصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم.

من جانبها أعربت إثيوبيا ،الإثنين، عن تعازيها لأسر ضحايا الفيضانات التي ضربت بعض ولايات السودان مؤخراً، وأدّت إلى خسائر في الأرواح والممتلكات.

وفي السياق عينه، أعلن سفراء المجموعة الآسيوية والمجموعة الإفريقية وممثلو المنظمات الدولية والحكومية في السودان، الإثنين، تعاطفهم وتضامنهم مع السودان والمتأثرين بهذه السيول.

وأكدوا خلال لقائهم وكيل وزارة الخارجية السودانية دفع الله الحاج على “تواصلهم الفوري مع الجهات المختصة وذات الصلة في بلدانهم ورئاسات منظماتهم، لتقديم مزيد من المساعدات للمتضررين من السيول والأمطار بالسودان”.

والأحد، أعرب سفراء المجموعة العربية والأوربية والأمريكية، عن تضامنهم ودعمهم للسودان في ظل هذه الظروف، وذلك عقب لقائهم وكيل الخارجية السوداني دفع الله الحاج.

والأحد أيضًا، وصلت العاصمة السودانية الخرطوم، طائرتان من قطر “تحملان 68 طنًا من المواد الغذائية، و700 خيمة، إلى جانب مستلزمات الإيواء مثل الفرشات والبطانيات”، للمتضررين من السيول والأمطار.

والخميس، قدّمت دولة قطر، 46 طنًا من المساعدات الإنسانية للأسر المتضرّرة من السيول والأمطار، في ولاية نهر النيل شمالي السودان.

والأحد، أعلن مجلس الوزراء السوداني، حالة الطوارئ في 6 ولايات، على خلفية السيول والأمطار الغزيرة.

وشملت حالة الطوارئ ولايات: نهر النيل (ِشمال)، الجزيرة (وسط)، النيل الأبيض وغرب كردفان ( جنوب)، جنوب دارفور (غرب)، وكسلا (شرق)”.

من جانبها، أعلنت الأمم المتحدة، الأحد، تضرّر أكثر من 25 ألفا، ونزوح 2500 شخص، جرّاء السيول والأمطار في محلية المناقل، وسط السودان.

وفي 14 أغسطس/آب الجاري أعلنت الأمم المتحدة، تضرّر نحو 136 ألف سوداني بمختلف مناطق البلاد، جرّاء الأمطار الغزيرة والسيول، منذ يونيو/حزيران 2022.

ويستمرّ موسم الأمطار الخريفية الغزيرة في السودان في الفترة ما بين من يونيو/حزيران وأكتوبر/تشرين الأول من كلّ عام.

 

شاركها على
اقرأ أيضًا
أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.